Add Question

أهمية السائل الحاضن للطعوم الذي يحفظ جذور الشعر في العملية ؟

أهمية السائل الحاضن للطعوم الذي يحفظ جذور الشعر في العملية ؟

السائل الحاضن للطعوم

يعتبر السائل الحاضن للطعوم من أهم الأشياء التي تحقق نتائج مثالية لإتمام عملية زراعة الشعر بنجاح، حيث أنه يعمل على تقليل إهدار البصيلات المنقولة أثناء عملية زراعة الشعر.

ولكن هناك العديد من الأبحاث يتم إجراؤها لمعرفة كيفية إيجاد أفضل سائل حاضن للطعوم لحفظ جذور الشعر من التلف منها على سبيل المثال درجة الحرارة التي تحافظ على البصيلات لحين زراعتها في الأماكن المحددة لها.

أهمية السائل الحاضن للطعوم في زراعة الشعر

من خلال موقع اوزيل هير نتعرف معكم على اهمية السائل الحاضن للطعوم، حيث يعتبر حفظه بطريقة مناسبة من الأسباب التي تعمل على إتمام العملية بنجاح تام، فقد تواجه الأنسجة والخلايا العديد من الضغوط قبل استخراج وحدات الإقتطاف التي تتم عن طريق مراحل التشريح وحفظ البصيلات، ولكن يوجد هناك بعض الجوانب الكيميائية والحيوية لهذه العملية التي يجب أن تنفرد بأنواع معينة من الأنسجة والخلايا.

ولكن يجب أن نأخذ بعين الإعتبار نماذج أخرى من خلايا مختبرة لكي نستطيع الحفاظ على أنسجة البصيلات، من المعروف أن أنسجة الخلايا البشرية تتكون في ظروف توازن تناظرية متساوية الأيونات تحفظ عن طريق مضخات غشاء الخلية التي تحركها عوامل الطاقة المختلفة داخل جسم الإنسان مثل المعادن والفيتامينات التي تعمل على تنظيمها من خلال قنوات مضخات غشائية.

وبالإضافة الى الكلوريد خارج او داخل الخلية الذي يعمل على موازنة الضغط الأسموزي للجزيئات داخلها وبعدها ينظم التدفق المعاكس للمياه خارج وداخل الخلايا.

حيث أن تدفق المواد الغذائية التي تعطي الطاقة الحرارية من خلال مسارات الأيض الخلوية تكون من إنتاج الأدينوسين ثلاثي الفوسفات الذي يعمل على دفع المضخات الغشائية لكي تحافظ على التوازن في الخلية، ومن هنا يتم التخلص من نفايات الخلايا ويتم إزالة الجذور الناتجة عن التمثيل الغذائي الطبيعي للحفاظ على حياة صالحة للعمل تبعث توجيه طاقات الخلية إلى العديد من العمليات الخلوية المحددة.

وعندما نقوم بفصل الأنسجة والخلايا من هذه المجموعة الطبيعية لأي ظروف مثل عملية نقل بصيلات الشعر من فروة الرأس، يجب مراعاة أنه من الممكن أن يكون هناك العديد من الظروف الغير متوازنة التي تؤدي إلى عواقب ضارة.

ومنها غياب المغذيات مثل الاكسجين والجلوكوز التي تمد الخلايا بمكونات الوقود اللازمة لتوليد الطاقة للخلية، ولذا فإن السائل الحاضن للطعوم والذي يعتمد عليه الأطباء أثناء إجراء العملية هو أفضل أنواع السوائل الحافظة، حيث يحتوي على عنصر الطاقة في الخلية وبقائها على قيد الحياة لحين زراعتها.

أفضل أنواع السوائل الحاضنة للطعوم

تقنيات عملية زراعة الشعر تغيرت في السنوات الماضية لتصبح أكثر ايجابية دون حدوث أي آثار جانبية، ولذا فقد قام الكثير من الأطباء بعمل دراسات كثيرة حول الاهتمام بكافة مراحل عملية زراعة الشعر، واهم خطوة هي استخراج البصيلات من فروة الرأس والحفاظ عليها داخل السائل الحاضن للطعوم حتى تبقى على قيد الحياة لحين زراعتها مرة ثانية.

وهناك العديد من أنواع السائل الحاضن للطعوم المتنوعة، ولكن كل واحداً منهم تكون له خصائص معينة عن الآخر، ولذا قبل إجراء عمليات زراعة الشعر يجب علينا أن نتعرف على أفضل أنواع السائل الحاضن للطعوم ومدى قدرة كلاً منهم في الحفاظ على الخلايا لحين زراعتها مرة اخرى.

 وقد أجريت دراسة مفصلة حول مدى تأثير محلول الملح على حفظ طعوم بصيلات الشعر لحين اعادة زراعتها مرة اخرى، وقد تم اختيار حفظ الطعوم في السائل الحاضن للطعوم في درجة حرارة 4 درجات مئوية، وأثبتت الدراسة أن السائل الحاضن للطعوم لكي يبقى الخلية على قيد الحياة لأبد أن يترك لفترة لا تتجاوز 6 ساعات وإذا ترك أكثر من ذلك فقد تفقد  الطعوم قدرتها على إعادة الإنبات بشكل فعال، مما يقلل قدراتها في الحياة.

وبعد دراسات كثيرة على السائل الحاضن للطعوم المثالي هيبوثيرموسول اثبتت الدراسات انه هو الأمثل من بين السوائل الاخرى في العالم، ولذا فهو يعتبر علامة تجارية عالمية تستخدم لِتعطي الخلايا فترة بقاء وفرص نجاح كبيرة للنمو المستقبلي بطريقة صحيحة.

السائل الحاضن للطعوم

أهمية درجة الحرارة في حفظ الطعوم

عند استعمال السائل المناسب لحفظ الطعوم لأبد أن يحتوي على مواد أساسية لازمة لإبقائه الطعوم على قيد الحياة، أولا لأبد أن يكون التأثير العام لدرجة الحرارة ملحوظا عند تنفيذ هذه العملية، حيث أن العلماء لاحظوا أنه كلما انخفضت درجة الحرارة للطعوم كلما قلت فرص الحياة لهذه البصيلات، ولكن درجة الحرارة يتم تحديدها بمقاييس معينة للسائل المستخدم.

 وسائل هيبوثيرموسول المعروف أكثر ما يميزه هو خفض درجة حرارة الطعوم إلى الحد الأدنى الذي يعطيها الحياة لفترة تزيد عن 8 ساعات بكفاءة جيدة للنشاط الخلوي، والصدمة الحرارية هي من الأخطار التي تتعرض لها خلايا بصيلات الشعر، وهذا لأن تفاوت درجات الحرارة في بصيلات الشعر يجعل البصيلات في خطر ملحوظ، ولذا فإن هذه الخطوة من أهم الخطوات في عملية زراعة بصيلات الشعر.

وسائل هيبوثيرموسول يشتهر باحتوائه على العديد من الفيتامينات المتنوعة منها فيتامين ب 12 وأدينوسين ثلاثي الفوسفات هذه المواد التي تعمل بشكل أساسي على انتعاش بصيلات الشعر والأنسجة لأطول فترة ممكنة.

إقرأ أيضًا: